Close

خيارات الوصول

استمع لهذه الصفحة

حدد اللون

القراءة الليلية

إعادة ضبط جميع الإعدادات

المساعدة التفاعلية

آخر تحديث للصفحة تم في :31/05/2022 - 1:36 م

“الهوية والجنسية والجمارك وأمن المنافذ” توقع مذكرة تفاهم مع”إياتا” تستهدف تعزيز أمن الشحن الجوي

تم التقييم مسبقآ.
شكرآ على تقييمك لنا.
كن اول من يقيم!

وقعت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والجمارك وأمن المنافذ مؤخراً مذكرة تفاهم مع الاتحاد الدولي للنقل الجوي ” إياتا” بمقر الهيئة في إمارة أبوظبي. وتهدف المذكرة إلى تعزيز أمن الشحن الجوي وتحقيق معدلات أمان أعلى لسلاسل التوريد في منظومة الشحن الجوي، لتصبح بذلك دولة الإمارات العربية المتحدة أول دولة خارج الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي تطبق النظام المعتمد من قبل “إياتا” في هذا المجال.
وأشار سعادة اللواء سهيل سعيد الخييلي مدير عام الهيئة الاتحادية بالإنابة، إلى أن التعاون مع الاتحاد الدولي للنقل الجوي في مجال أمن الشحن الجوي، عبر موائمة الأنظمة الوطنية بالمعايير الدولية، يسهم في تحقيق مستويات أعلى من الأمان في قطاع الشحن الجوي مع ضمان التدفق السلس للبضائع، واستمرار سلاسة التوريد وتيسير التجارة من خلال نهج منسق، مما يؤكد ريادة دولة الإمارات العربية المتحدة كمركز عالمي في التجارة والشحن.
من جانبه، قال كامل العوضي نائب الرئيس الإقليمي للاتحاد الدولي للنقل الجوي في أفريقيا والشرق الأوسط: “يتمتع الاتحاد الدولي للنقل الجوي بعلاقات راسخة مع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والجمارك وأمن المنافذ في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعتبر الموافقة على معايير الاتحاد من قبل واحدة من المؤسسات الحكومية المرموقة في الدولة خطوة مهمة لنا نحو تنسيق المعايير في هذا القطاع الحيوي، وهو أمر بالغ الأهمية لتحقيق التدفق الآمن للتجارة، ونتطلع إلى تطبيق ناجح يكون بمثابة دافع لباقي الدول”.
.

انتظر لحظة...
شكراً على آرائكم

أرسل الى صديق

اكتب تعليقك

هذا الحقل مطلوب
هذا الحقل مطلوب
يرجى التحقق من البريد الإلكتروني
انتظر لحظة...
تم إرسال تعليقك وسيتم نشره بعد الموافقة عليه.
1 من0
0تعليق
الأول
الأخير